لجأ مركز تحفيظ القرآن الكريم بجامعة السنة الإسلامية إلى حث الطلاب والطالبات على تسميع ما يتمكنون من حفظهم عن بعد عبر الشبكة الدولية، بعد أن لم يعد بإمكانهم الوصول إلى الجامعة في ظل حالة الطوارئ المعلنة لمواجهة خطر تفشي فيروس “كورونا” المستجد.
فمدير الجامعة أصدر قرارًا في رسالته عن حالة الطوارئ وما أعقبها ونقل التعليم والأنشطة منها تسميع الحفظ إلى البيوت، حتى لا ينقطع الطلاب عن الحفظ.